اخبار عامة

هل ستنتهي قضية ريهام سعيد بحكم المؤبد بتهمة خطف الأطفال؟

مصير ريهام سعيد بعد القبض عليها بسبب اختطاف الأطفال

قررت النيابة العامة الاثنين الماضي بحبس الإعلامية ريهام سعيد التي تقدم برنامج صبايا الخير، 4 أيام على ذمة التحقيق بسبب اتهامها بالتحريض على اختطاف الأطفال، بات التساؤل الأبرز حالياً. فما هي النهاية التي يمكن أن تصل اليها قضية ريهام سعيد بعد إدانتها في التهم المنسوبة لها؟

وقد صرح المستشار محمد الأعصر، رئيس محكمة جنايات الجيزة:

بأن ريهام سعيد بعد أن تم إدانتها في التحريض على خطف الأطفال قد تواجه عقوبة
ويمكن أن تتراوح بين السجن 7 سنوات والمؤبد.

ما هو حكم اختطاف الأطفال والاتجار بهم:

وتشير المادة رقم 289 من قانون العقوبات أن كل من يختطف بنفسه طفلا لم يبلغ سنة 12 سنة ميلادية كاملة يمكن أن يعاقب بالسجن المشدد لمدة لا تقل عن 7 سنوات.

وتكون العقوبة السجن مدة لا تقل عن 10 سنوات إذا كان المخطوف تجاوز سنة 12 سنة أو كان الطفل المخطوف سنة.

وإذا كان الخطف يصاحبه الفدية تكون العقوبة بالسجن المشدد فترة لا تقل عن 15 عام ولا تزيد عن 20 عامًا.
ويحكم على فاعل جناية الخطف بالإعدام أو السجن المؤبد إذا اقترنت بها جريمة مواقعة المخطوف أو هتك لعرضه.

ووضح المستشار الأعصر أيضًا أن التحريض هو عبارة عن خلق إرادة لدى الفاعل لارتكاب جريمة
أو بث لديه القناعة لارتكاب فعل معين أياً كان الغرض منه، حتى وإذا كان الدافع نبيلًا.

وأشار أيضًا الى أن كل من اتفق مع غيره على ارتكاب جريمة ووقعت هذه الجريمة بناء على الاتفاق،
فإن هذا يعتبر جرمًا يعاقب عليه القانون.

كيف تصل ريهام سعيد الى المؤبد:

كانت البداية لتفاصيل الواقعة بظهور  الإعلامية ريهام سعيد عبر برنامجها (صبايا الخير)،
حيث ظهرت في مقطع فيديو ادعت فيه نجاح فريق عمل البرنامج في إعادة طفلين مختطفين إلى أهلهم.

وقامت الشرطة بالقبض على 3 متهمين في الواقعة
اعترف أحدهم بفعلته ووضح أيضًا أن (غرام) معدة البرنامج قامت بالاتفاق مع عصابة اخنطاف الأطفال.

وبذلك فإن قضية ريهام سعيد الإعلامية المعروفة مع فريق عملها بتهمة خطف الأطفال قد تؤول الى حكم المؤبد مما يقضي على برنامج صبايا الخير نهائيًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى