حواديت ماما .. اصحى ياماما الشمس صحيت

حواديت ماما .. اصحى ياماما الشمس صحيت

النوم ومعاناة النوم اللي بتمر بيها كل أم عندها أطفال، مفيش أم مش بتشتكي من فقرة النوم بتاعة الأطفال والمعاناة اليومية المستمرة على مدار أعوامهم المختلفة عشان يناموا، وطبعًا في اختلاف بين الأطفال في كمية المناهدة اليومية لحد ما يناموا، وكل يوم لازم تفكري إزاي هنيمهم بأقل خساير من الصويت والعياط والدبدبة.

كريم ابني حبيبي بيكره النوم من وقت ما كان نونو، كان بينام بصعوبة جدا، وكل يوم حفلة عياط لحد ما بقى عنده سنتين، قرر يبطل ياخد قيلولة تمامًا، ومع ذلك ينام بالليل بالعافية، حتى وهو بيروح الحضانة بيرجع بكامل قواه الحركية والهيبرة اللامتناهية.

قعدت سنتين بفضل معاه في السرير بالساعة لحد ما ينام، لما خلاص انهرت ونقلته لأوضته، وبدأت أشوف وسائل بديلة زي إننا نثبت فقرة قراءة الحواديت قبل النوم وبعدها أسيبه ويفضل يفرك في السرير براحته لحد ما ينام ممكن يفضل يفرك لمدة ساعة مثلًا.

وطبعًا لما بدأ يتكلم لقيت الاحتجاجات بقى: “أنا مش عايز أنام”، ” أنا مش بحب أنام”، “أنا نمت كتير يا ماما وخلصت النوم”، “أنا نمت امبارح” ،”أنا تعبت من النوم”.

وأخيرًا، السؤال الوجودي المتكرر: “ليه لازم أنام؟”، ومن هنا ابتدا القلق!

في لحظة صفا قلتله لازم تنام يا حبيبي عشان الشمس نامت والقمر هينام وتيتة نامت وجدو نام، ونقعد نعد أفراد الأسرة كلهم فرد فرد بأنهم هيناموا، وده كان سبب منطقي شوية معاه، وقرينا حكايات عن إننا بنام لما نتعب ونتاوب وجسمنا عايز يرتاح ويكبر وإحنا نايمين ووو….

هو ساب كل ده ومسك في “الشمس نامت، الشمس صحيت”، فبدأ يصحى مع شروق الشمس، لأن الشمس صحيت ويجي أوضتنا يصحيني أنا وباباه “يلا يا ماما، اصحي الشمس صحيت، يلا يا بابا، اصحى الشمس صحيت”.

وكل يوم من ده، ومنتهناش على إجازة، ولو بايتين عند جده يروح يصحي العائلة كلها نفر نفر يقولهم كده ومفيش فايدة.

طبعًا مستحيل تحاولي تخليه ينام قيلولة، لأن الشمس صاحية، هينام ليه؟

وحتى ميسبنيش أرتاح 5 دقايق مثلًا عشان أقدر أكمل اليوم، لأن الشمس صاحية يا ماما، هتنامي ليه؟ لحد ما اقتنع مع مرور الوقت، إني برتاح شوية صغيرين وهقوم تاني، فبدأ يتعايش مع إني آخد قيلولة بسيطة، لكن مش على طول بيقتنع إنه ينام تاني بعد الشروق أو ميصحنيش مثلًا أوقات يرجع للنوم وأوقات لا، حتى مهما حاولت أقنعه إن الشمس لسه بتصحى وهتفطر وبعدين تطلع كلها أو.. أو… خلاص الشمس خط أحمر ولازم نصحى، وأخدت منى شهور لحد ما أقدر أخليه يبطل يصحي باباه في إجازته، عشان بابا تعبان ومحتاج يرتاح، وهو يفضل متضايق إزاي بابا لسه نايم والشمس صاحية!

#دكتور_مفيد
#روشتة_دوت_كوم
#الدواء_بقى_أونلاين

عن heba mohamed

انا هبه ويارب اقدر افيدكوا .. وأكون خفيفه على قلبكوا ... ودايما احب اشوف ارائكوا وتعليقاتكوا وتتواصلوا معايا دايما

شاهد أيضاً

حواديت ماما .. النور قطع

حواديت ماما .. النور قطع الحقيقة .. و أنا بكتبلكم حكاية النهاردة، كنت ناوية أكلمكم …